יום ב', יא’ בכסלו תשע”ט
שיעורי בית
המתן. בטעינה...
 
تفاصيل أوفى...
 







.
تابعونا عبر صفحتنا على الفيس بوك

مدرسة ابن سينا "ب" يوم الحذر على الطرق - "نمط حياة آمن" 1.11.206 أصبحت حوادث الطرق جزءًا لا يتجزأ من حياتنا، فهي المسبب المركزي لإصابات وموت الأطفال. هذه الحوادث مأساة انسانية تؤدي الى فقدان وعجز وعاهات واوجاع دائمة لأولادنا. هذه المأساة اصبحت تحتل جزءًا ثابتًا من النشرة الإخبارية اليومية. لمواجهة هذا الثمن الغالي في حصد أعمار فلذات أكبادنا، رأينا أن تلتزم المدرسة على مدار السنة، ولجميع التلاميذ، بمواصلة الإرشاد وتطبيق برامج الوعي المروري لدى التلاميذ في الحذر والاحتراس في الطرقات من خلال الموضوع السنوي "نمط حياة آمن" وايضا من خلال هذا اليوم ليكون يوم ذروة في الموضوع ذاته. وعليه فإن هدفنا هذا اليوم غرس القيم من خلال "نمط حياة آمن" في قلوب اولادنا، لنعلمهم ونُذوّت لديهم انماط سلوكية صحيحة، ومهارات وقيم في مجال السلوك الآمن وايضًا، على زيادة الوعي بشأن الاخطار القائمة في محيط الشارع، ويبلورون ثقافة تقوم على التسامح واكسابهم معلومات ووسائل ومهارات وطرق تفكير سليم، ليستطيعوا اتخاذ وسائل الأمان والانتباه على الطريق. لإكساب ما تقدم من سلوكيات آمن على الطريق لأولادنا، قامت الهيئة التدريسية ومركز موضوع الحذر، ببناء وتخطيط برنامج خاص مفصل يشمل جميع شُعَب الصفوف، لكل شُعْبَةٍ برنامج خاص. البرنامج يضم مخططات دروس تطبيقية محوسبة، مسابقات فنيّة، كذلك وقفة صباحية على جوانب الطريق المؤدي الى المدرسة. أما برنامجنا لهذا اليوم فهو على النحو التالي: 1. الصفوف الاولى والثانية موضوع - العبور الصحيح والآمن. 2. الصفوف الثالثة والرابعة موضوع - دهس الأطفال أثناء الرجوع إلى الخلف في ساحات البيوت. 3. الصفوف الخامسة والسادسة - ركوب الدراجة الهوائية الآمن. 4. برلمان المدرسة والصفوف الخامسة والسادسة - تفتتح اليوم بوقفة توعية من خلال نشرات ولافتات ارشادية لأولياء الأمور – سائقي المركبات- والتلاميذ والمشاة عامة، وذلك على جوانب شارع المدرسة. الاهل الكرام، هذا ما ستقوم به المدرسة من عمل على مدار السنة، ولكن المسؤولية اتجاه هؤلاء الأولاد تقف امامنا جميعًا، لأنّ الحوادث تقع غالبًا في مواقف السيارات في ساحات البيوت، أو مواقف السّيارات المشتركة لسكان الحارة. الآباء والأُمهات، نحن وانتم جميعنا قادرون على تعليم ودعم السلوك الآمن عند اولادنا، من خلال القدوة الحسنة التي نقدمها لهم عبر سلوكنا في سياقتنا للمركبة، وبواسطة الإرشاد السليم لهم. القدوة الحسنة تساعد في غرس عادات الأمان في قلوب أولادنا، لإنقاذ حياتهم الغالية. · مرفق برنامج التطبيق باحترام هبة ابو راس مديرة المدرسة

 
 
امتحانات
اعلانات للأهل
الأنترنت الأمن
فعاليات مدرسية
فعاليات الزيت الزيتون
التربية للحذر والسلامة على الطرق
المواضيع التعليمية
انجازات مدرسية
لجنة أولياء امور الطلاب
التربية الاجتماعية
زاوية الطالب
زيارات مدرسية
الاذاعة الصباحية
جوقة المدرسة
اميريم אמירים
דו קיום
مسيرة الكتاب لعام 2014-2015
صفوف خريجي السوادس
اجتماعات ومحاضرات بالمدرسة
موسيقى وفنون
زاوية المستشارة
حقوق الطفل
مدرسة خضراء
روبوتيكا وسكراتش
למידה בשעת חירום